ملتقى الرباط الرابع للسيارات العتيقة: سيارات كلاسيكية تجوب شوارع العاصمة

جابت مجموعة من السيارات الكلاسيكية، أمس السبت، شوارع مدينة الرباط، وذلك في إطار الدورة الرابعة لملتقى الرباط للسيارات العتيقة.

وانطلق موكب المشاركين في هذا الحدث، الذي نظمته الجامعة الملكية المغربية للسيارات العتيقة، بمناسبة ذكرى ميلاد ولي العهد الأمير مولاي الحسن، والذي يهدف إلى الارتقاء بمدينة الرباط إلى مصاف المدن العالمية، من المركب الرياضي مولاي عبد الله إلى المجمع التجاري ميجا مول مرورا بالشوارع الرئيسية للعاصمة.

وأكد رئيس الجامعة الملكية المغربية للسيارات العتيقة، زينون الصغير، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن هذا المعرض أصبح لقاء سنويا يجمع محبي السيارات الكلاسيكية من العديد من الأندية والجمعيات.

وأضاف أن السيارات المشاركة في هذه التظاهرة كانت متواجدة الأسبوع الماضي في رالي أكادير ومراكش، مشيرا إلى أن الجامعة تضم حاليا قرابة ألف سيارة عتيقة، وهو ما مكنها من الانضمام إلى الجامعة الدولية للسيارات القديمة.

من جانبه، قال رئيس جمعية السيارات الكلاسيكية بالرباط، أحمد الذهبي، إن هذا المعرض يروم تعزيز التراث الثقافي من خلال إحياء عدة سيارات مهملة منذ فترة طويلة في مرائب مالكيها.

وأضاف « نقدم هذه الروائع للجمهور، خصوصا جيل الشباب، بهدف تقريبه من أصناف سيارات شهدها جيل آباءهم وأجدادهم.