محزن..حادثة سير بإقليم شيشاوة تحول عرس إلى فاجعة

شهدت جماعة الزاوية النحلية إقليم شيشاوة، على مستوى الطريق الجهوية رقم 212 زوال اليوم الأحد 5 فبراير،  حادثة سير مميتة، اثر اصطدام بين سيارتين خفيفتين لقريبين.

الحادث أسفر عن مصرع فتاة"م ا" تبلغ من العمر حوالي 17 سنة بمكان الحادث، فيما أصيب باقي افراد عائلة بجروح متفاوتة الخطورة، نقلوا على إثرها إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي بشيشاوة لتلقي الإسعافات الأولية اللازمة، فيما تم نقل الضحية على متن سيارة خاصة بنقل الموتى إلى مستودع الأموات إلى حين استكمال الإجراءات لنقل الجثة إلى انزكان حيث مسقط رأسها.  
وأضافت ذات المصادر، أن الهالكة تلميذة تدرس بالسنة الثانية بكالوريا بإحدى المؤسسات التعليمية بانزكان، لفظت انفاسها الاخيرة اثر صدام عنيف بين السيارة التي كانت تقلها وسيارة خفيفة في ملكية أحد أقربائها، لحظة توجههم إلى مدينة الفقيه بن صالح معية عروسة قادمة من مدينة انزكان،  وأن الحادثة أسفر عن إصابة والدة الهالكة وشقيقها بجروح متفاوتة الخطورة، وكذا طفلة بكسر في الكثف كانت على متن السيارة الثانية.
وحول أسباب الحادثة، أكدت مصادر متطابقة، أن عامل العياء هو السبب الرئيسي، حيث أن السيارة من نوع"داسيا" التي كانت على متنها الهالكة صدمت سيارة أخرى كانت في نفس الاتجاه فوق القنطرة وأوقعتها في واد الزاوية النحلية بفعل عامل السرعة.