قتيلان و خمسة جرحى في حادثتي سير بإقليم سطات

لقي شخصان مصرعهم، وأصيب خمسة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة ، أمس الأحد 5 مارس ، في حادثتي سير متفرقة بإقليم سطات. 

 فقد لقي طفل في ربيعه الخامس، مساء أمس الأحد؛ فيما أصيب والده ووالدته بجروح متفاوتة، اثر تعرضهم لحادثة سير على مستوى الطريق الرابطة بين سطات وبين المناصرة، إثر انحراف سيارة خفيفة من نوع "كولف زيبرا" التي كانوا على متنها إلى حافة الطريق، عندما كانوا من مدينة سطات إلى مسقط رأسهم بالمناصرة نواحي المدينة نفسها، وقد تم نقل الضحايا إلى المستشفى الإقليمي بسطات حيث قدمت لهما العلاجات الضرورية في الوقت الذي أجريت فحوصات لأم الطفل بواسطة الأشعة نظرا لخطورة الإصابة.

فيما توفيت امرأة في عقدها الخامس، و أصيبت امرأتان وطفلة في عامها الخامس من عائلة الهالكة بجروح متفاوتة الخطورة، بعد انقلاب السيارة التي كانوا على متنها بالطريق الجهوية رقم 305 في النفوذ الترابي لمدينة أحمد نواحي مدينة سطات، الجريحات الثلاث نقلن على وجه السرعة بواسطة سيارة إسعاف تابعة للوقاية المدنية، إلى قسم المستعجلات بالمستشفى المحلي بمدينة ابن أحمد. وبعد تلقي الإسعافات الأولية، جرى توجيه إحداهن رفقة طفلتها إلى المستشفى الإقليمي بسطات، وتلقت الإسعافات وغادرت المستشفى رفقة ابنتها، في حين نقلت المصابة الثالثة إلى أحد المستشفيات بالدار البيضاء.

وفي السياق ذاته، فقد تم وضع جثة الطفل وضعت بمستودع الأموات بمستشفى سطات، في حين وضعت جثة الهالكة في قسم الوفيات بالمستشفى المحلي بابن أحمد، من أجل إخضاعهما للمعاينة أو التشريح الطبي، وفق ما ستقرره النيابة العامة المختصة لفائدة البحث الذي فتحته عناصر الدرك الملكي بكل من سطات وابن أحمد لتحديد ملابسات الحادثتين.