سطات: عدم أداء تذكرة القطار ترمي بشخص خمس سنوات خلف القضبان

قضت الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية بسطات الخميس الماضي،

 بعدم مؤاخذة المتهم الأول "ي ب" من أجل جنحتي الاتجار في المخدرات وتسهيل استهلاكها على الغير والحكم ببراءته فيهما، وبمؤاخذته من أجل باقي ما نسب إليه وعقابه بخمس سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية نافذة قدرها خمسة آلاف درهم، وبمؤاخذة المتهم الثاني "ز و" من أجل ما نسب إليه وعقابه بسنتين حبسا نافذا وغرامة مالية نافذة قدرها خمسة آلاف درهم، وبإتلاف كمية مخدر الشيرا المحجوزة على يد من يجب بعد صيرورة هذا الحكم نهائيا، وبمصادرة السكين والهواتف المحمولة والمبلغ المالي المحجوزين الأخير لفائدة الخزينة العامة والباقي لفائدة إدارة أملاك الدولة.

وكانت النيابة العامة لدى ابتدائية سطات، قد التمست من الغرفة المذكورة محاكمة المتهمان الأول من اجل مسك و نقل و الاتجار في المخدرات و تسهيل استهلاكها على الغير و حيازة السلاح دون مبرر مشروع ، والثاني من اجل استعمال و الاتجار في المخدرات، كما أمرت بايعهما بسجن عين علي مومن ضواحي سطات.

وحسب مصادر، فان المتهم الأول تم توقيفه بالقطار حيث كان متجها إلى مدينة مراكش، وذلك على اثر خلاف بينه وبين مراقبة وامن القطار بسبب عدم توفره على تذكرة القطار، وخلال تفتيشه عثر بحوزته على كمية مهمة من المخدرات  قدرت بحوالي كيلو ونصف من مخدر الشيرا، ليتم إشعار عناصر الأمن التي انتقلت إلى محطة القطار بسطات وقامت توقيف المتهم واقتياده إلى مقر الشرطة القضائية الولائية بسطات من اجل البحث معه حول المنسوب إليه ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة.