جريمة قتل ثاني ايام العيد بتطوان ضحيتها ممرض

اهتزت ساكنة حي بوجراح صباح يومه الخميس ثاني أيام العيد، على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها ممرض يشتغل بمستشفى سانية الرمل داخل مسكنه، بعد أن وجه له القاتل ضربة على مستوى الرأس أردته قتيلا على الفور. 

وتعود تفاصل الجريمة حسب ما أوردت مصادر إعلامية محلية إلى الساعات الأولى من صباح ثاني أيام العيد، عندما تلقت العناصر الأمنية التابعة للدائرة الأولى خلال المداومة مكالمة من قاعة المواصلات تقتضي ضرورة الانتقال الى حي بوجراح من أجل إجراء تدخل ومعاينة في شأن تعرض الهالك لضربة قاتلة على مستوى الرأس. 

وقامت العناصر الأمنية على الفور، بالانتقال إلى مكان الحادث وهو منزل الضحية، وفور وصولها مرفوقة بعناصر من فرقة الشرطة القضائية وعناصر مسرح الجريمة، ألقت القبض على الجاني، وفتحت تحقيقا معه حول أسباب الجريمة.