العثور على جثة وسط إسطبل ضواحي أبي الجعد

استقبل مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بمدينة خريبكة جثة شابة في العشرين من عمرها، إثر وفاتها في ظروف غامضة، بعدما عثر عليها وسط إسطبل بأحد الدواوير التابعة للجماعة القروية بني بتاو، الواقعة بتراب دائرة أبي الجعد، بإقليم خريبكة.

وفتحت مصالح الدرك الملكي بحثا قضائيا حول الواقعة، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة، في انتظار إخضاع جثة الهالكة للتشريح الطبي الكفيل بتحديد الأسباب الحقيقية وملابسات الوفاة، وإتمام باقي الإجراءات القانونية التي تسبق تسليم الجثة إلى الأسرة لدفنها.