استنفار عناصر الدرك الملكي بسطات بسبب اندلاع حريق في شاحنة محملة بالمحروقات

استنفر، حريق اندلع قبل قليل بشاحنة ذات صهريج محملة بمواد بترولية  بالطريق السيار عند النقطة الكيلومترية 103 على مستوى جماعة المشرع بن عبو قيادة خميس سيدي محمد بن رحال إقليم سطات، مختلف الأجهزة الدرك الملكي ، والوقاية المدنية والسلطة المحلية.

وحسب مصادر، فان الشاحنة المحملة ب33 طن من المحروقات 3 طن من البنزين و30 طن من مادة الكازوال، كانت قادمة من مدينة المحمدية في اتجاه مدينة مراكش، وأعزت المصادر ذاتها أسباب اندلاع الحريق بالشاحنة إلى عطب بأحد العجلات، وأشارت المصادر نفسها أن السائق عند اندلاع الحريق قام بفصل القاطرة وإبعادها عن المكان

وقد انتقل إلى مكان الحادث عناصر الوقاية المدنية برئاسة القائد الإقليمي والقائد الإقليمي للدرك الملكي رفقة عناصره من كوكبة دراجة نارية بالطريق السيار وكوكبة الدراجة النارية بسطات وعناصر الدرك الملكي بمركز مشرع بن عبو.

وقد عاين طاقم "الخبرية 24 "، تواجد عناصر الدرك بمختلف تلوينها وعناصر الوقاية المدنية التي عملت على إخماد الحريق بمادة خاصة بهذه الحالة مادة الرغوة تدعى"ايمكسير"، كما تم تحويل حركة المرور من الطريق السيار إلى الطريق العادية.

وقد تسبب الحريق في توقف الحركة المرورية بالطريق لساعات، حيث الى غاية كتابة هاته الاسطر مازالت حركة المرور متوقفة بالطريق مسرح الحادث.

ولولا الالطاف الالهية لوقعت كارثة حقيقية اذا ما تسبب الحريق في انفجار الصهريج، لكن التدخل السريع لعناصر الوقاية المدنية والدرك  الملكي حال دون ذلك .